التخطي إلى المحتوى
تفاصيل صادمة في وفاة ابن ميريام فارس ترويها لأول مرة
وفاة ابن ميريام فارس

وفاة ابن الفنانة مريام فارس حسب ما جاء في الوثائقي الخاص بها، كانت قبل حوالي 4 سنوات بعد أن أنجبت ابنها الأول ” جايدن ” حيث عرفت بخبر حملها ولم يتحمل جسمها هذا الأمر، قالت مريام فارس  في فيلمها الوثائقي، في عام 2017 ” تأكدت اني حامل بمولودي الثاني وقتها، كان عندي مشاكل صحية بجسمي ما تحمل الحمل وحسيت كأن جزء مني راح حسيت بالذنب مع انه مش ذنبي وحسيت بالاكتئاب والوحدة وشعورها ما بيتوصف ما يحس به غير الست اللي بتمر بنفس الظروف.

وفاة ابن ميريام فارس

وأشارت فارس إلى أنه من تلك اللحظة لم يعد لديها هدف وحلم، لافتة إلى أنها أوقفت مشاريعها الشخصية والفنية والأغاني التي كانت تحضر لها، وأكدت مريام أن وفاة ابنها حطمها، قائلة: “اللي حصلي حطمني وبقى تركيزي أني أكبر عائلتي وهذا الشيء أخذ 4 سنوات كانوا صعبين وبتمنى يجي نهار وأتصالح مع حالي”.

سبب وفاة طفل ميريام فارس

صرحت المطربة اللبنانية ميريام فارس عن مرورها بـ مسعى الإجهاض، والتداعيات النفسية التي ألمت بها بعد فقدانها لجنينها الذي في مرة سابقة حملها بـ ولدها الأصغر، والذي كان من النظري أن يكون ابنها الصغير الـ2 لناحية المقر بين شقيقيه ” جايدن وديف”.
ميريام فارس

وروت المطربة اللبنانية في العمل السينمائي الوثائقي الذي أطلقته بـ الترتيب مع شبكة Netflix، تفاصيل فقدانها لجنينها وتبعات المسعى الشرسة التي مرت بها، وقالت:

” علمت بأنني حامل بطفل الـ2 في الـ7 من شهر يوليو/ حزيران من العام 2017.. وقتها كنت وجّه بـ ورطة صحية وجسدي لم يحمل على عاتقه الحمل.. شعرت بأن جزء مني قد ذهب.. تملكني إحساس بالذنب بصرف النظر عن أن الإجهاض لم يكن ذنبي.. شعرت بالحزن والكآبة والوحدة.. وشعرت بأشياء لن يفهمها أو يحس بها سوى السيدات اللواتي مررنَّ بنفس المسعى..”.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *